سلاح روسيا + RT


أعلنت الخدمة الصحفية لوزارة الدفاع الروسية أن سلاح البحرية التابع لها سيحصل العام الجاري على كاسحات جليد من نوع جديد.

وقال بيان صادر عن الخدمة "سيحصل سلاح البحرية الروسي عام 2022 على سفن دعم وإمداد كاسحة للجليد، من بينها سفينة Evpatiy Kolovrat التي طورت في إطار المشروع الحكومي 21180М، هذه السفن ستضمن سلامة الحدود البحرية الشمالية في البلاد وستساعد على دراسة مناطق القطب الشمالي".

وأشار البيان إلى أن شركة "ألماز" الروسية كانت قد بدأت بتطوير هذه السفينة عام 2018، وأنزلتها إلى المياه أول مرة عام 2020، وصممتها لتعمل كسفينة شحن ودعم وإمداد عسكري قادرة على العمل في المياه المتجمدة، كما يمكنها أن تعمل كآلية لقطر ومساعدة السفن الأخرى في حالات الطوارئ.

وتتمتع السفن التي تطورها روسيا في إطار المشروع 21180М بهياكل بطول 82 مترا وعرض 19 م، كما يمكن لهذه السفن الحركة بسرعة 14 عقدة بحرية ونقل طاقم مكون من 28 شخصا، والعمل لمدة 30 يوما، وقطع مسافة 7600 ميل بحري في كل مهمة.