ارتفعت أسعار اللحوم والدواجن المجمدة في مختلف أسواق التجزئة بالمملكة بسبب ارتفاع تكاليف الاستيراد إلى مستويات قياسية تؤخذ في الحسبان عند تسعيرة المنتج في السوق المحلي.

وذكر عاملون في قطاع المطاعم، أن أسعار اللحوم والدواجن المجمدة ارتفعت أسعارها محلياً وهو ما يضغط على تعديل أسعار الوجبات لتغطية التكاليف الإضافية.

وأشاروا إلى أن الموردين الرئيسين يحاولون إضافة أسعار التكاليف المرتفعة للشحن إلى المنتجات المستوردة، وهو ما يحمل المطاعم تكاليف إضافية، على أثرها تقوم المطاعم بتحميل المستهلك النهائي التكاليف النهائية للوجبة.

وقال عامل في أحد المطاعم المعروفة بتقديم مشاوي اللحوم، بأنهم يشترون لحم جاموس مجمد لعمل (الكباب)، بسعر 1.8 دينار للكيلوغرام، و»الموردون الرئيسيون أخبرونا برفع السعر إلى 2.2 دينار للكيلوغرام خلال الأيام المقبلة».

على صعيد متصل، قال تاجر الأغذية المعروف في السوق إبراهيم زينل: «إن سعر الحاويات المبردة من الصين إلى البحرين ارتفع سعرها من 2500 دولار إلى 10 آلاف دولار، والحاويات الجافة ارتفع سعرها من 1200 دولار إلى 5000 دولار».

وأضاف: «كما ارتفع سعر حاويات الدجاج المجمد القادم من البرازيل إلى البحرين من 2000 دولار إلى 8000 دولار».

وقالت المواطنة زهرة علي: «أشتري الدجاج المجمد باعتباره أقل كلفة، وقد كنا نشتري الكارتون زنة 10 كيلوغرامات بسعر 8 دنانير، اليوم نشتريه بسعر 11 ديناراً».

وأضافت: «أغلب المنتجات الرئيسة ارتفع سعرها، كزيت الطبخ الكارتون الذي كنا نشتريه بسعر 6 دنانير أصبح بسعر 9 دنانير، لم تعد الأسعار كما كانت».