سجلت مبادرة "لنجعل شتاءهم أدفأ" في يومها العاشر إجمالي تبرعات تجاوزت 7.5 مليون دولار تستفيد منها أكثر من 75 ألف عائلة، في حين بلغ إجمالي المتبرعين أكثر من 127 ألف متبرع.

وتستمر المبادرة التي أطلقتها حملة "أجمل شتاء في العالم" بالتعاون مع "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" و"المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين" و"الشبكة الإقليمية لبنوك الطعام" بهدف دعم الأسر اللاجئة والنازحة والأقل حظاً في الوطن العربي وأفريقيا في تلقي التبرعات.

وذلك من خلال بث حي يقدمه اليوتيوبر حسن سليمان "أبوفلة" من وسط مدينة دبي حتى تحقيق أهدافها بجمع 10 ملايين دولار لصالح 100.000 عائلة تعاني برد الشتاء.

وتعكس الحملة، التي تهدف إلى دعم الشعوب التي تعاني ظروفا صعبة جراء برد الشتاء، ومساندة اللاجئين الذين اضطرتهم ظروفهم إلى سكن الخيام في العالم العربي وأفريقيا، الروح الإنسانية لشعب الإمارات، ونهج القيم الأصيلة لأبنائه الذين لم يتأخروا يوماً عن إغاثة المحتاجين حول العالم.