افتتح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية، منافسات بطولة كأس العالم للمبارزة للناشئين، يوم "السبت" على صالة كرة اليد بأم الحصم.

وقد حضر حفل الافتتاح، سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة، وسمو الشيخ سالم القاسمي عضو المجلس التنفيذي بالاتحاد الدولي رئيس الاتحاد الآسيوي والعربي للمبارزة ورئيس الاتحاد الإماراتي للمبارزة، ونائب رئيس الإتحاد الدولي رئيس الإتحاد المصري سعادة السيد عبدالمنعم الحسيني، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للرياضة سعادة د. عبدالرحمن صادق عسكر، ورئيس الاتحاد البحريني للمبارزة سعادة الشيخ إبراهيم بن سلمان آل خليفة وسفير جمهورية مصر العربية لدى مملكة البحرين سعادة السفير ياسر محمد أحمد شعبان.

وبهذه المناسبة، قال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: "سعداء بتنظيم بطولة كأس العالم للمبارزة للناشئين على ارض مملكة البحرين، والتي تأتي ضمن الجهود المبذولة لترجمة توجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، للنهوض بالرياضة في البحرين، واستمرارا لدعم مكانة المملكة على خارطة الرياضة العالمية كقبلة لاستضافة وتنظيم كبرى البطولات الرياضية"، مثمنا سموه اهتمام ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء حفظه الله في دعم القطاع الرياضي، مشيدا سموه بمتابعة ودعم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، لجميع الالعاب الرياضية، مشيرا سموه الى ان ذلك أسهم في تطور الحركة الرياضية البحرينية ودفعها لتحقيق المزيد من المنجزات.

وتابع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: "إن احتضان البطولات والملتقيات الرياضية القارية والدولية على ارض مملكة البحرين، يعزز الجهود نحو تحقيق الاهداف المنشودة، في تنشيط السياحة الرياضية، والتي تعتبر من الفرص الكبيرة التي تدعم تنفيذ الخطط والبرامج لصناعة الرياضة، والاستثمار في هذا القطاع الحيوي، على الشكل الذي يعزز من دور الرياضة كرافد من روافد الاقتصاد الوطني، والذي يحقق أهداف رؤية البحرين 2030".

وقد أشاد سموه بالجهود التي بذلها الاتحاد البحريني للمبارزة برئاسة سعادة الشيخ إبراهيم بن سلمان آل خليفة في الاعداد والتحضير الكبيرين لتنظيم هذه البطولة بالشكل المميز، والذي يسهم في ابراز وانجاح هذا الحدث الرياضي العالمي.

وفي الختام، توج سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، اللاعب المصري محمد ياسين بطلا للعالم في لعبة المبارزة لفئة الناشئين، بعد فوزه على اللاعب الفرنسي لينو هيرولين، في المباراة النهائية التي شهدت تفوقا من اللاعب المصري ليسجل فوزه بهذه المواجهة وبنتيجة -٣-١٢ ويتوج بالميدالية الذهبية. وقد أشاد سموه بالمستويات الكبيرة التي شهدتها منافسات اليوم الاول، مهنئا سموه الفائزين بالمراكز الاولى ومتمنيا حظا اوفر لبقية المشاركين.

وكان ياسين المصنف الثاني عالميا لفئة تحت 20 عاما، قد بدأ البطولة بتحقيق 5 انتصارات من أصل 6 مواجهات خاضها قبل الوصول إلى المباراة النهائية متفوقا على لاعبي سويسرا، الكويت، فرنسا، ومواجهة قبل النهائي أمام لاعب استونيا.

وقد ألقى رئيس اللجنة العليا المنظمة رئيس الاتحاد البحريني للمبارزة الشيخ إبراهيم بن سلمان آل خليفة كلمة، أشاد فيها بدعم ومساندة القيادة الرياضية التي أسهمت بشكل جل في تميز البحرين من خلال استضافتها واحدة من أهم الأحداث العالمية في رياضة المبارزة.

وأضاف الشيخ إبراهيم بن سلمان آل خليفة: "أثبتت مملكة البحرين المرة تلو الأخرى قدرتها على احتضان مختلف المحافل الرياضية، لاسيما في رياضة المبارزة، التي تشهد مشاركة واسعة من مختلف دول العالم مع تواجد اللاعبين المصنفين الأوائل على العالم، مؤكدا على العلاقة المتينة التي تكونت بين الاتحاد البحريني للمبارزة والاتحاد الدولي المبنية على التجارب المسبقة وما أظهرته مملكة البحرين من حسن استضافة وتميز".

وتختتم مساء اليوم "الاحد" منافسات البطولة بإقامة مسابقات الفرق بمشاركة 19 منتخبات، وهم: البحرين، السعودية، اذربيجان، ايطاليا، الارجنتين، مصر، الأردن، استراليا، كازخستان، وقيرغستان، الكويت، لوكسبورغ، مالطا، نيوزلندا، روسيا، بولندا، تركيا، الامارات واوزبكستان.

صور