اجتمع السيد أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة مع الموظفين الجدد بفريق صندوق الأمل لدعم المشاريع والمبادرات الشبابية وهم علي عبدالعزيز الدليمي، ومحمد نزار الطريف وبحضور السيدة لطيفه محمد نور عبدالله.

وفي بداية اللقاء رحب وزير شؤون الشباب والرياضة بالموظفين الجدد في فريق صندوق الأمل متمنيا لهم التوفيق والنجاح في سبيل تحقيق الأهداف التي وضعها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب والرامية الى خلق فرص متكافئة على المستوى الوطني للشباب البحريني الطامح للحصول على فرص الاستثمار وتعزيز مشروعاته بطريقة صحيحة تمهد الطريق أمامه للدخول بقوة الى سوق العمل البحريني عبر مجال ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأكد وزير شؤون الشباب والرياضة على أهمية العمل بكل جد في المرحلة المقبلة والتي ستشهد طرح المزيد من البرامج والمبادرات الهادفة إلى استقطاب الشباب ودعم أفكارهم وابتكاراتهم والوقوف الى جانبهم ودعمهم في مسيرتهم نحو ريادة الاعمال.

خلال الاجتماع ناقش وزير شؤون الشباب والرياضة مع الموظفين الجدد استراتيجية الصندوق للمرحلة القادمة وأهم المبادرات التي ستطرح أمام الشباب البحريني الرامية إلى توفير الفرص لهم للانطلاق بمشاريعهم في ريادة الأعمال، كما تم الاطلاع على الاستعدادات والتجهيزات والمبادرات القائمة حاليا والتي أطلقها صندوق الأمل.