استقبلت رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار، الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، في مكتبها اليوم الأربعاء 26 يناير، رئيس مجلس الإدارة والمدير الإداري لمجموعة النمل، فرجيس كوريان، إحدى الشركات التجارية الرائدة في مملكة البحرين، حيث تباحث الطرفان سبل التعاون الثقافي بين القطاع الخاص والقطاع العام من خلال مشروع الاستثمار في الثقافة الذي يساهم في تعزيز البنية التحتية الثقافية لمملكة البحرين.

تمّ خلال الاجتماع تسليط الضوء على مشروع الصوت والضوء الذي سيرى النور مع نهاية العام في قلعة الشيخ سلمان بن أحمد الفاتح الرفاع وذلك بدعم من مجموعة النمل عاكساً حكاية القلعة ومكملاً رسالة العروض المتحفية التي تحمل ذاكرة العائلة الحاكمة في مملكة البحرين.

شكرت خلال الاجتماع العمل المتميّز لمجموعة النمل في رفد القطاع الاقتصادي في المملكة كما تمنّت لرئيس مجلس إدارتها ولمنتسبيها كل التوفيق والتقدّم.

من جهته، أعرب كوريان عن سعادته بالمساهمة مع الثقافة في الترويج لهوية البحرين وتاريخها، في دعم مشروع الصوت والضوء الذي سيقام مع نهاية العام، كما أشاد بعمل الثقافة ودورها في الارتقاء بالمشهد الثقافي والسياحي للمملكة.