عباس المغني


قام وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عصام خلف بزيارة تفقدية للمشاريع التطويرية والخدمية في المحافظة الجنوبية، وذلك في إطار تنفيذ هذه المشاريع التطويرية ذات الطابع الخدمي بناءً على موافقة مجلس الوزراء برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

وقال الوزير إن الوزارة تولي اهتماماً بالغاً وجهوداً متواصلة لتنفيذ الخدمات التنموية المستدامة في مختلف مناطق المملكة، مؤكّداً حرص الوزارة على استمرار التواصل بين المسؤولين والأهالي في مناطقهم من خلال الزيارات الميدانية للاستماع إلى ملاحظاتهم واحتياجاتهم وتوفيرها بحسب الإمكانات والموارد المتاحة.

وأشاد خلال الزيارة بجهود محافظ المحافظة الجنوبية سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة وتعاون المحافظة الجنوبية في إنجاز مختلف المشاريع التنموية في المحافظة ومتابعتها لسير الأعمال في هذه المشاريع.

وأكد أن العمل جارٍ ضمن إستراتيجية الوزارة على تنفيذ عدد من المشاريع التطويرية في المحافظة الجنوبية، والتي تسهم في تحقيق تطلعات المواطنين، لافتاً إلى أن الوزارة ستبدأ الخطوات العملية لمشروع سوق مدينة عيسى المركزي خلال الشهر القادم والذي يعتبر أحد المشاريع المهمة في المحافظة الجنوبية.

وأوضح أن المشروع سيكون على غرار تجربة سوق المحرق المركزي وسوق مدينة حمد الشعبي، حيث سيتم طرحه بالشراكة مع القطاع الخاص، مشيراً إلى أنه سيتم مراعاة الناحية العملية والجمالية في التصميم، وذلك لتسهيل عملية التسوق، بالإضافة إلى مراعاة الجوانب الخاصة بطبيعة الأسواق المركزية.

وأكد أن الوزارة تحرص على الشراكة مع القطاع الخاص لتنفيذ الخطة الإستراتيجية الرامية إلى إنشاء وتطوير الأسواق بما يواكب برنامج الحكومة ورؤية البحرين الاقتصادية 2030.

وأشار إلى أن هذا المشروع من شأنه زيادة عدد الأسواق الشعبية والمركزية في ظل التوسع العمراني، إضافة إلى أن المشروع سيسهم في توفير فرص تجارية للمواطنين بأسعار تنسجم مع أسعار الأسواق المشابهة، وتوفير خدمات بجودة عالية، وتنشيط الأسواق المحلية والمحيطة بإيجاد مشاريع مركزية في مختلف المناطق.

من جانب آخر، أكد الوزير خلف أن الوزارة طرحت مشروعاً لتكييف مجمع سوق مدينة عيسى الشعبي في مناقصة عامة، وذلك بعد إعداد المواصفات الفنية والتي تتناسب مع احتياجات منتفعي ومرتادي السوق الجديد، بالإضافة إلى تناسب المواصفات مع الميزانية التقديرية المرصودة.

كما أكد أن الوزارة انتهت من إنشاء ملعب في مجمع 814 والذي تم تنفيذه على مساحة 820 متراً مربعاً، حيث تم تركيب العشب الصناعي للملعب والطوب وعدد من المقاعد الإسمنتية حول الملعب، إضافة إلى تهيئة مواقف السيارات وتسوير الملعب مع تركيب إنارة تعمل بالطاقة المتجددة.

واستعرض خلف مشروع تطوير مضمار مدينة عيسى والذي يقام على مساحة 10300 متر مربع، حيث تم تركيب أرضية مطاطية في 5 مناطق للألعاب بمساحة 1500 متر مربع وتركيب عشب صناعي، لافتاً إلى أنه تم تركيب شبكة ري متكاملة للمزروعات ومظلات في مناطق الألعاب، وتركيب نظام خاص بالتبريد بالرذاذ، حيث سيعمل هذا النظام على خفض درجات الحرارة وتوفير أجواء مناسبة ومعتدلة.

كما أنجزت الوزارة مشروع ممشى مدينة عيسى المطاطي وهو أول ممشى مستقل في المملكة، وقد صممت الأرضية وفق معايير عالمية لرياضة المشي، ويعمل بنظام مرشات التبريد بالرذاذ، عن طريق فتحات تنتج ضباب تبريد وهو نظام صديق للبيئة ذو جودة عالية تم تخصيصه للرياضيين وممارسي رياضة المشي حيث يقصده كثير من الزوار.

بدوره، أشاد النائب عيسى القاضي بجهود الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، وما توليه الحكومة من اهتمام لتنفيذ المشاريع التنموية التي تسهم في تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين.

وقال إن من شأن هذه المشاريع أن تخدم أهالي المنطقة وستسهل عليهم حياتهم اليومية، فيما سيساهم إنشاء ملعب ليكون متنفساً للشباب والأطفال لممارسة هوايتهم في مكان آمن، منوهاً بجهود وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني وما تقوم من جهود في تطوير البنية التحتية والعمل على تنفيذ المشاريع البلدية والخدمية.