أعلنت السلطات في تايلاند اليوم (السبت) أحد الشواطئ في شرق البلاد منطقة منكوبة إثر تلوثه جراء تسرب نفطي من خط أنابيب تحت الماء في خليج تايلاند.

بدأ التسرب من خط الأنابيب المملوك لشركة ستار بتروليم ريفايننج بابليك كومباني في ساعة متأخرة من مساء يوم الثلاثاء وظل مستمرا إلى أن تمت السيطرة عليه بعد يوم واحد عقب تسرب ما يقدر بخمسين ألف لتر من النفط في المياه الواقعة على بعد 20 كيلومترا من الساحل الشرقي الصناعي للبلاد.

ووصل بعض النفط إلى شاطئ ماي رامبونج في مقاطعة رايونج في ساعة متأخرة من مساء أمس الجمعة بعد انتشاره على مساحة تجاوزت 47 كيلومترا مربعا من مياه خليج تايلاند.

وقالت البحرية إنها تعمل مع الشركة على احتواء التسرب وإن كتلة النفط الرئيسية لا تزال داخل المياه لكن جزءا صغيرا منها وصل إلى نقطتين على الأقل على الشاطئ البالغ طوله 12 كيلومترا.

وقال الأميرال آرتورن كارابينيو نائب قائد المنطقة البحرية الأولى للصحفيين "نحن والشركة ما زلنا نعمل في المياه لتقليل كمية النفط عن طريق منع التسرب وامتصاص النفط والحد من كثافته".