المصدر: رويترز

تراجعت أسعار الذهب بأكثر من 2% إذ تلقت الآمال في انتعاش اقتصادي عالمي دفعة من بيانات أقوى من المتوقع للوظائف الأميركية غير الزراعية، مما قلص الطلب على أصول الملاذ الآمن، مع التفاؤل بتراجع حدة تأثير جائحة كورونا على الاقتصاد.

وهبط الذهب في المعاملات الفورية 1.9% إلى 1678.81 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1721 بتوقيت غرينتش. وجرت تسوية عقود الذهب الأميركية الآجلة بانخفاض 2.6% إلى 1683 دولار.

وتراجع المعدن الأصفر نحو 2.6% منذ بداية الأسبوع الجاري، ويتجه صوب تسجيل أكبر انخفاض منذ الأسبوع المنتهي في 13 مارس آذار.

وارتفعت الأسهم الأميركية بعد أن أظهرت أحدث البيانات الأميركية انخفاضا كبيرا في البطالة إلى 13.3% في مايو أيار من 14.7% في أبريل نيسان مع انحسار عمليات تسريح العمالة.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم 0.7% إلى 1945.81 دولار للأوقية، في حين نزل البلاتين 2.3% إلى 817.49 دولار.

ونزلت الفضة 2.3% إلى 17.32 دولار للأوقية وتتجه صوب أول انخفاض أسبوعي في خمسة أسابيع.