أعلن بنك البحرين الوطني (NBB) عن إطلاق تطبيقه الجديد والمُطور للهواتف الذكية، الذي تم تصميمه للارتقاء بتجربة الخدمات المصرفية الرقمية للعملاء لمستويات جديدة، وليتم عبره إنجاز المعاملات المصرفية بسهولة وسرعة. ويتيح التطبيق الإلكتروني للعملاء الجدد إمكانية إنشاء حساب رقمي لدى بنك البحرين الوطني بخطوات سلسة وخلال دقائق معدودة وفي أي وقت ومكان. وتم تدشين التطبيق الإلكتروني الجديد خلال مناسبة داخلية لمجموعة بنك البحرين الوطني بشكل افتراضي يوم أمس الأحد، ويدعم هذا التطبيق أهداف الاستراتيجية الرقمية للبنك والتي ترتكز على التواصل مع العملاء وتزويدهم بحلول وخدمات فورية عن بُعد. ويهدف التطبيق الإلكتروني للمساهمة في توفير نمط حياة أكثر ذكاء للمستخدمين، وذلك من خلال سهولة الوصول إليه، إضافة لتجهيزه بأحدث التقنيات المتطورة والخدمات المصرفية المتقدمة.

تم تطوير التطبيق الإلكتروني الجديد بجهود مشتركة بين فريق بنك البحرين الوطني وشريكي التكنولوجيا الرائدين "Backbase" و "Bring"، وبالشراكة أيضًا مع شركة "Lenium" البحرينية المختصة بمجال التكنولوجيا المالية. وأنشأ فريق التطوير رحلة تجمع الخدمات الإلكترونية المُقدمة بفروع بنك البحرين الوطني في متجر رقمي متكامل مع ميزات وخيارات عملية مُصممة لتبسيط الرحلة المصرفية للعملاء.

وبهذه المناسبة، قال السيد ياسر الشريفي رئيس تنفيذي – الإستراتيجية لدى بنك البحرين الوطني: "نظرًا للتغير المستمر في متطلبات العملاء والتطورات التكنولوجية التي نشهدها اليوم في ضوء انتشار وتبني التكنولوجيا المالية، أصبح الوصول إلى الخدمات المالية في غاية السهولة، لذا بات تطويرها حاجة ملّحة لتشمل أيضًا نمط الحياة والمتطلبات الأخرى لدى العملاء. لقد تركزت استراتيجيتنا الرقمية على تطوير منصة مطوّرة من شأنها أن تواكب متطلبات العملاء بشكل سلس للغاية. ومن شأن شراكة بنك البحرين الوطني مع Backbase أن تؤكد على التزامنا بتزويد عملائنا بحلول مصرفية ومالية مبتكرة."

تم تطوير التطبيق الإلكتروني باستخدام أحدث التقنيات ليوفر تجربة استخدام سلسة وبسيطة، وليخدم المستخدمين باللغتين العربية والإنجليزية. ويتم عرض منتجات وخدمات وعروض البنك بشكل مصنف في التطبيق - وتتضمن الحسابات و البطاقات و القروض و الحلول التمويلية و عروض الترويج للبطاقات ونظام المكافآت. ويتمتع التطبيق بالسرعة والسهولة القدرة على إجراء مختلف المعاملات المصرفية، بما في ذلك إتمام مرحلة الإعداد بالتطبيق وفتح الحساب وغيرها من المعاملات المصرفية المتنوعة.

ومن جهته، أوضح السيد صباح عبداللطيف الزياني، الرئيس التنفيذي للخدمات المصرفية للأفراد في بنك البحرين الوطني قائلًا: "يتركز اهتمامنا بشكل أساسي على تطبيق المقترحات الجديدة التي تمكّن تقديم المنتجات المصرفية التقليدية بشكل رقمي، إضافة إلى توفير منتجات رقمية جديدة تواكب نمط حياة عملائنا الحاليين بشكل شخصي، جنبًا لجنب تقديم أفضل الحلول التمويلية للعملاء المناسبين وفي الوقت المناسب. وندعوا عملائنا الجدد للإنضمام الى عائلة الوطني عبر خيارات التطبيق السريعة والآمنة لفتح الحسابات والإستفادة من جميع خدماتنا و منتجاتنا المصرفية. فنحن نؤمن بأن تواجدنا الرقمي لتلبية احتياجات العملاء هو الخطوة الأولى لنصبح أكثر قربًا إليهم، بالنظر إلى المستقبل، نرى بأن تطبيق "البحرين الوطني" سيصبح أكثر من منصة للخدمات المصرفية، وسيكون خيارًا رائدًا للحصول على الاستشارة المالية لعملائنا الكرام."

وأضاف السيد صباح الزياني بقوله: "يولي بنك البحرين الوطني بالغ الاهتمام بالاستثمار المكثف في هذا التطبيق الإلكتروني، حيث يهدف من خلاله إلى تعزيز مكانته المرموقة كمؤسسة مصرفية رائدة في القطاع على مستوى التطوير المتسارع والجهوزية لتوظيف المزيد من حلول التكنولوجيا المالية في المستقبل. ونعتقد بأن الاستفادة من أحدث التقنيات ودمجها مع الأفكار المناسبة سيكون له تأثير إيجابي على التحول الرقمي بالقطاع المصرفي والمالي بالمملكة، وبالتالي سيسهم في تطوير جوانب التجربة المصرفية وبما يتماشى مع مكانة بنك البحرين الوطني كمؤسسة رائدة في العصر الرقمي الجديد للقطاع."

ويتيح اعتماد الحلول المتطورة في البنية التحتية الرقمية لبنك البحرين الوطني، بتعزيز العروض التنافسية والابتكار الرقمي وتمكين العملاء من الاستفادة من أفضل الخدمات المُلبية لمتطلباتهم. فعلى سبيل المثال، تتمثل إحدى ميزات التطبيق الإلكتروني الجديد في تمكين المستخدمين من تسجيل الدخول إلى حساباتهم الرقمية بواسطة بياناتهم الموجودة في تطبيق بنك البحرين الوطني الحالي، مما يجنّب حاجتهم لإنشاء حساب جديد بعد تحميل وتثبيت التطبيق المُطوّر في هواتفهم الذكية. وفي نفس السياق، لن يضطر العملاء الكرام إلى تحديث أو إعادة إضافة بيانات المستفيدين المرتبطين بهم، حيث سيتم نقل البيانات بشكل سلس من التطبيق الحالي إلى التطبيق الجديد عند تسجيل الدخول للحساب.

يوفر التطبيق الإلكتروني الجديد سرعة ومرونة مُعززة في تلبية المتطلبات الرقمية المتغيّرة خلال الإصدارات المقبلة المخصصة له. وسيحظى العملاء برحلة تسجيل مُحسنة وخطوات أقل ونتائج أسرع. وسيتمكن العملاء من إتمام مرحلة الإعداد بالتطبيق بغضون دقائق وفي أي وقت ومكان، وذلك مع خيار الدخول باستخدام البصمة أو كلمة مرور للحصول على مستوى أمان إضافي للمستخدمين الذين يمتلكون حساب مسبق. وسيقدم التطبيق خيارات متنوعة من المنتجات، مع ميزة الإصدار الفوري لبطاقات الصراف الآلي مع خيار الاستلام أو التسليم المباشر، جنبًا لجنب مع سهولة تحويل الأموال والإيداع في برنامج "ادخار الوطني" لزيادة فرص الفوز، وكذلك للإدارة الكاملة لبطاقات الصراف الآلي والبطاقات الائتمانية والبطاقات مسبقة الدفع، بجانب العديد من الميزات.