تواصل جمعية عالي الخيرية ذبح وتوزيع لحوم صدقة الإراقة على العوائل المتعففة المسجلة لديها والبالغ عددهم 96 أسرة بحوالي 1000مستفيد.

وصرح أمين سر جمعية عالي الخيرية حسين العالي أن الإقبال على إحياء سنة صدقة الإراقة وصل المبلغ هذا العام الى 1,859.8 دينار وزعت على أربع دفعات من الذبائح.

وأضاف أن الناس ما زالت تواصل الاقبال على صدقة الإراقة بشكل مكثف متضرعين إلى الله من أجل شفاء المصابين بهذه الجائحة وخصوصاً أبناء المصابين وأقاربهم.

"نحن بصدد توزيع لحوم تزن 120 كيلوجراما بالتساوي على 24 أسرة موزعين على أربع دفعات حتى منتصف هذا الشهر."

"وما زال هناك اقبال متواصل على التصدق يفوق ال 96 أسرة بحوالي 1000مستفيد سنقوم بتوجيهه لشراء خراف تكون متوافرة لصدقة الإراقة في الدفعات القادمة.

من جانبه ذكر رئيس لجنة الموارد المالية بالجمعية زهير الستري من أن هناك اقبالا من المواطنين على المشاركة بالذبح والتوزيع وفقا للاحترازات الطبية للفريق الوطني.

"هذا العام المساهمات لصدقة الإراقة كبيرة ويتم توظيفها في إرسال اللحوم للأسر المتعففة وعلى الرغم من وصلونا للاكتفاء ما زالت الدفوعات تتواصل وهذا ينم عن حس انساني رفيع المستوى خصوصا في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي خلقتها الجائحة."

وتقوم جمعية عالي الخيرية بإحياء صدقة الإراقة للعام الثاني بعد الحملة الأولى في مارس/أبريل من العام الماضي بعد تفشي جائحة كوفيد 19 وتزايد عدد الإصابات لدفع الابتلاء.