تعتبر مواجهة بايرن ميونيخ الألماني، بمثابة الأمل الأخير لفريق برشلونة الإسباني من أجل إنهاء الموسم ببطولة من جانب، وفرصة لمهاجمه الفرنسي أنطوان جريزمان لتحسين سجله مع البارسا من جانب آخر.

برشلونة الذي فشل في التتويج بأي لقب محلي هذا الموسم سواء الدوري أو كأس الملك أو السوبر المحلي، يسعى لإنهاء الموسم بطلاً للقارة العجوز، وذلك للمرة السادسة في تاريخ النادي.

ويعاني جريزمان منذ انتقاله إلى برشلونة قادما من أتلتيكو مدريد مقابل 120 مليون يورو في صيف العام الماضي، حيث لم يظهر بنفس القوة والبريق اللذين ظهرا بهما خلال تمثيله الأتلتي ومنتخب فرنسا.

جريزمان خاض 47 لقاء في كافة المسابقات مع البارسا لم يسجل فيهم إلا 15 هدفاً، منهم هدفين فقط في الكأس ذات الأذنين.

جريزمان ضد نوير

مواجهة مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونيخ دوماً تمثل الفأل الحسن لجريزمان الذي هز شباك حارس بايرن 5 مرات كلها كانت حاسمة.

وشهد نصف نهائي دوري أبطال أوروبا 2016، مواجهة بين بايرن وأتلتيكو مدريد، حيث فاز فريق العاصمة الإسبانية 1-0 في ملعبه ذهاباً.

وفي مباراة الإياب ورغم أن بايرن كان الأخطر وسجل هدفين وأهدر ركلة جزاء إلا أن هدف من أنطوان جريزمان في هجوم مرتد على مرمى نوير، منح أتلتيكو بطاقة التأهل للنهائي بقاعدة الهدف الاعتباري.

ومع منتخب فرنسا، نجح جريزمان في تسجيل 4 أهداف خلال انتصارين على ألمانيا، وذلك في مرمى نوير.

وسجل جريزمان ثنائية فوز فرنسا 2-0 على ألمانيا في نصف نهائي كأس أمم أوروبا 2016، ليقود بلاده لنهائي البطولة لأول مرة منذ 2000.

وبعدها بعامين في أكتوبر 2018، سجل جريزمان ثنائية حولت بها فرنسا تأخرها 0-1 أمام ألمانيا لفوز بهدفين في دوري الأمم الأوروبية لحساب دور المجموعات.

يذكر أن أولى أهداف جريزمان مع برشلونة في دوري الأبطال ،كانت في مرمى بروسيا دورتموند الألماني في انتصار الفريق الكتالوني 3-1 بدور المجموعات.