أكد نواف محمد الكوهجي الرئيس التنفيذي لشركة "تنمو" حرص الشركة على مواصلة الاستثمار في الشركات البحرينية الناشئة ودعمها بطريقة مبتكرة تضمن تعظيم ربحيتها وتنافسيتها وفتح المزيد من أفق النمو أمام الشباب البحريني من أصحاب تلك الشركات، وذلك في إطار رؤية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء والتي استعرض جزء من معالمها خلال حديث سمو للصحف المحلية.

وقال الكوهجي إنه يعمل لجعل "تنمو" نموذجا يحتذى به في تحقيق توجهات سمو ولي العهد رئيس الوزراء نحو بناء اقتصاد المعرفة والتحول الرقمي ومجاراة التطورات العالمية الكبيرة والسريعة في هذا المجال، ووضع مملكة البحرين في صلب هذه التطورات وتشجيع الشباب البحريني على مواكبتها بل وقيادتها وتطوعيها لخدمة الازدهار والتنمية الوطنية.

وأضاف "ندرك تماما مسؤوليتنا في أن نكون مستعدين ومؤهلين لمواكبة التطورات العالمية باستمرار، وأن نحسِّن من أدائنا على كل المستويات، وبما يحقق تطلعات قيادتنا الرشيدة والجهود المبذولة في تطور عمل وأداء الجهاز الحكومي وجذب الاستثمارات وخلق فرص العمل والتوظيف باستمرار للبحرينيين".

وأشار الكوهجي إلى أن سمو ولي العهد رئيس الوزراء استعرض في حديثه للصحافة المحلية ملامح من ملفات وقضايا ومشاريع الماضي والحاضر بهدف الاستفادة منها في المستقبل الذي كان له نصيب الأسد من حديث سموه متحدثا عن الجوانب الأساسية التي تمثل أركانا كبرى في تفكيره عن المستقبل، وقال "رأينا أن أول هذه الجوانب أن مستقبل هذا الوطن هو أساسا بيد الشباب، فقد أعرب سموه عن سعادته بأن شباب البحرين يسيرون في الطريق الصحيح ويبذلون الجهد من أجل مستقبل الوطن".

وأكد الكوهجي إيمانه العميق بما ذهب إليه سمو ولي العهد رئيس الوزراء حول أن الطريق لتحقيق النجاح طويل وشاق، وأننا لكي نمضي في هذا الطريق بنجاح فإننا يجب أن نخطط للمستقبل بشكل مدروس ودقيق، ويجب أن نتحلى بالإصرار والعمل بجد من أجل تحقيق أهدافنا، وقال إن تصريحات سموه بثت في الشباب البحريني روح الحماس والإخلاص وإرادة تحقيق الإنجازات والعمل الجاد المتواصل، وكرَّست فينا روح "حب التحدي وعشق الإنجاز".